عربي و دولي

موسكو تطرد سفير أستونيا وتتهمها بـ”العداء لروسيا”

أعلنت موسكو، الإثنين، طرد السفير الإستوني متهمة تالين بـ”العداء لروسيا”، بعدما طردت إستونيا في وقت سابق من الشهر الحالي 21 دبلوماسيًا روسيًا وموظفين آخرين في السفارة الروسية.

وقالت وزارة الخارجية في بيان: “يجب على سفير جمهورية إستونيا مغادرة روسيا في السابع من فبراير 2023″، مشيرةً إلى خفض مستوى العلاقات الدبلوماسية إلى القائمين بالأعمال.

وفي يوليو 2022، أعلنت إستونيا، أنها لن تصدر بعد الآن تأشيرات أو تصاريح إقامة للمواطنين الروس الراغبين في الدراسة بها، قائلة إن العمليات العسكرية الروسية في أوكرانيا تهدد الأمن القومي، بينما تواصل الدول الغربية بحث سبل لأجل عزل موسكو.

وفي أغسطس 2022، قررت إستونيا منع الأشخاص القادمين من جارتها روسيا حاملين تأشيرات سياحية من دخول أراضي البلد الواقع في أقصى شمال منطقة البلقان، وذلك نتيجة للحرب الجارية في أوكرانيا.

ومن خلال فرض العقوبات، تريد إستونيا ألا تتمكن روسيا من “مواصلة حياتها الدولية المعتادة على مستوى المواطنين”، حسبما قال رينسالو لهيئة أنباء البلطيق، وكالة الأنباء الرئيسية بالمنطقة.

يشار إلى أن إستونيا وروسيا تتقاسمان حدودا طولها زهاء 300 كيلومتر.

Eslam kamal

موقع حرف 24 الإلكتروني الإخباري يهتم بالشأن المصري والعربي يركز على القضايا الاجتماعية ويلتزم المهنية
زر الذهاب إلى الأعلى