أخبارسلايدرمصر

شكري يطالب بالانتقال العادل بين العمل المناخي والتنمية المستدامة


وجه السيد سامح شكري وزير الخارجية ورئيس الدورة السابعة والعشرين لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ كلمة خلال الجلسة الافتتاحية لمؤتمر “قمة صفر انبعاثات: الانتقال العادل”، والذى نظمه الحى المالى بلندن بالشراكة مع الرئاسة المصرية لمؤتمر المناخ فى العاصمة البريطانية.

تناولت الكلمة التى القاها السيد السفير شريف كامل سفير مصر لدى المملكة المتحدة نيابة عن السيد وزير الخارجية، أهمية الانتقال العادل كأحد ركائز اتفاقية باريس للتغير المناخي وللحيلولة دون التعارض بين العمل المناخي وإدراك التنمية المستدامة. كما اشارت الى ان برنامج الانتقال العادل هو أحد أهم نتائج مؤتمر شرم الشيخ ، وجاء استجابة لمطالبات العديد من الأطراف الفاعلة في مفاوضات تغير المناخ.

من ناحية أخري، عكست الكلمة إيمان الرئاسة المصرية لمؤتمر المناخ بضرورة استمرار الحوار بين كافة الأطراف الفاعلة للتوصل إلى أفضل السبل والممارسات للانتقال العادل، وهو ما يأتي في إطاره هذا المؤتمر الذي ينعقد في لندن بمشاركة القادة الماليين والاقتصاديين والقطاع الخاص من مختلف دول العالم للتعرف على سبل تمكين وإشراك مجتمع المال والأعمال المساعدة في تمويل الانتقال العادل.

هذا، وشارك في هذا الاجتماع رفيع المستوي كل من السيد الدكتور/ محمد معيط وزير المالية، والسيد الدكتور محمود محي الدين رائد المناخ للرئاسة المصرية للمؤتمر، والسيد السفير محمد نصر، كبير المفاوضين المصرين بمؤتمر الدول الأطراف لتغير المناخ، فى فعاليات المؤتمر.

تجدر الإشارة إلى أنه تم الإعلان عن عقد هذا المؤتمر خلال انعقاد مؤتمر المناخ COP27 في شرم الشيخ فى نوفمبر الماضى.

Eslam kamal

موقع حرف 24 الإلكتروني الإخباري يهتم بالشأن المصري والعربي يركز على القضايا الاجتماعية ويلتزم المهنية
زر الذهاب إلى الأعلى