أخبارسلايدرعربي و دولي

حرب شوارع في باخموت وانفجارات بميكولايف وروسيا تحكم قبضتها على الأراضي الأوكرانية

سيطر الجيش الروسي على العديد من الراضي الأوكرانية، رغم التعزيزات التي دفعت بها كييف إلى محور أوغلدار.

وقصفت روسيا بالمدفعية والصواريخ، مواقع أوكرانية حول دونيتسك، واستهدفت قاعدة عسكرية أوكرانية بصواريخ “فاب-3000”
وبسط الجيش الروسي السيطرة الكاملة على المناطق الأوكرانية، وأفاد الإعلام الأوكراني بسماع دوي انفجارات في مدينة أوشاكوف في ميكولايف، فيما تم إعلان حالة التأهب الجوي في ميكولايف بعد أنباء عن قصف روسي.

وتزامنا، أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن خسائر القوات الأوكرانية على محور كراسني ليمان، حيث بلغت أكثر من 120 جنديا خلال يوم واحد.

كما أعلنت الدفاع الروسية عن تصفية 400 جندي أوكراني وإسقاط مسيرتين والسيطرة على مواقع مهمة في محور دونيتسك.

و استهدفت روسيا عبر مقاتلاتها قاعدة عسكرية أوكرانية بصواريخ “فاب-3000″، حيث استهدف القصف 1500 جندي أوكراني “احترقوا إثر الضربة وقُتل نصفهم”، بحسب ما أوردته الوكالات المحلية عبر “تليغرام” في دونيتسك.

ونقلت وسائل إعلام روسية، أن قوات فاغنر تحاصر مدينة باخموت من الناحية الجنوبية الغربية لتصل إلى أطراف مدينة كوستنتينفكا، وتسيطر على الطريق السريع الذي يوصل الإمدادات العسكرية من مدينة كوستنتينفكا، فيما تدور معارك ضارية في إيفانوفكا بأطراف باخموت في نفس المحور الجنوبي.

بحسب قائد قوات فاغنر. وتشهد عدة مناطق بالمدينة قتال شوارع في معامل ومسالخ اللحوم، ومحاولة قوات فاغنر السيطرة على ضواحي المدينة الشرقية، بينما تتقدم القوات الروسية من المحور الشمالي بضواحي باخموت وتحاول السيطرة على بلدات إضافية وتتقدم نحو سيفرسك عبر سوليدار.

و تجري عملية عسكرية روسية كبيرة بالقصف المدفعي وراجمات الصواريخ على مواقع القوات الأوكرانية التي تتمركز حول مدينة دونيتسك مثل افديفكا ومارينكا وكراسني غورفكا، واستمرت أصوات القصف وإطلاق الصواريخ دون توقف طوال ليلة أمس حتى الصباح الباكر.

وتنقل القوات الأوكرانية الآليات الثقيلة من محور باخموت ومحاور أخرى إلى محور مدينة أوغلدار، فيما يدعم الجيش الأوكراني قواته البشرية في أوغلدار بإرسال تعزيزات الجنود من مناطق تشيركاسي وتشيرنيغوف وخاركيف وبولتافا. وتصل الإمدادات عبر مدينة كوراخوفا التي تبعد 30 كيلومترا شمال أوغلدار.

وتشير المصادر إلى أن التعزيزات بالآليات لأوغلدار سببها إخفاق المقاتلين بإخفاء مدافع هاوتزر الأميركية ومستودعات الذخيرة حيث أصبحت هدفاً للمقاتلات الروسية التي باتت حاضرة في محور دونباس بشكل دائم.

في المقابل قصفت القوات الأوكرانية مدينة دونيتسك وضواحيها بـ204 قذيفة وصاروخ خلال الـ24 ساعة الماضية وأسفر القصف عن مقتل 4 أشخاص و4 إصابات وهدم بالبنى التحتية والمساكن.

واستطاع رجال الطوارئ صباح اليوم في مدينة دونيتسك انتشال 3 قتلى من تحت أنقاض أحد الأبنية التي قصفت يوم أمس، وما زالت عملية إزالة الركام مستمرة.

هذا وأفادت وزارة الدفاع البريطانية، اليوم الأحد، بأن عزلة مدينة باخموت الأوكرانية آخذة في التزايد بعد إحراز القوات الروسية تقدما في محاولاتها لتطويق المدينة.

وأضافت في بيان، نشرته في حسابها على “تويتر”، أنه خلال الأسبوع الماضي، واصلت روسيا إحراز تقدم طفيف في محاولتها لتطويق باخموت في إقليم دونباس. ولكنها أشارت إلى أن طرق الإمداد المتعددة عبر البلاد لا تزال متاحة للقوات الأوكرانية.

هذا وتحاول الحكومة الألمانية بعد أن قررت إرسال دبابات “ليوبارد-2” إلى أوكرانيا من احتياطيات القوات المسلحة الألمانية، إقناع الدول الأوروبية الأخرى بتوريد المعدات العسكرية إلى كييف، ولكن حتى الآن لم يتم تلقي أي تعهدات من الشركاء الأوروبيين بذلك، بحسب ما ذكرت صحيفة “دير شبيغل”.

ووفقا للصحيفة، فإن الحكومة الألمانية “شنت هجوما دبلوماسيا” لتسليم الدبابات إلى أوكرانيا، ومع ذلك، تتزايد الشكوك في أن خطط إرسال المعدات إلى كييف، التي أعلنها المستشار الألماني أولاف شولتس، لا يزال من الصعب تنفيذها بسبب عدم التزام الشركاء الأوروبيين الآخرين.

Eslam kamal

موقع حرف 24 الإلكتروني الإخباري يهتم بالشأن المصري والعربي يركز على القضايا الاجتماعية ويلتزم المهنية
زر الذهاب إلى الأعلى