أخبارسلايدرعربي و دوليفيديو

عمرها 2200 سنة..شاهد كيف دمر الزلزال قلعة غازي عنتاب التركية الشهيرة؟


تعرضت قلاع تاريخية ومبان أثرية، على رأسها قلعة غازي عنتاب التي يزيد عمرها عن 2200 سنة، للتدمير، فجر اليوم الاثنين، بفعل زلزال تركيا وسوريا، والذي أدى إلى أضرار كبيرة في الأرواح والممتلكات والمباني وخلف مئات القتلى وآلاف الجرحى.

وتضررت قلعة غازي عنتاب التاريخية من الزلزال الذي ضرب تركيا، وتهدمت أجزاء منها، وفق ما ذكرت وسائل إعلام تركية.

ونقلت قناة CNNTurk صورا تظهر كيف تدمرت قلعة غازي عنتاب التاريخية بشدة.

وحسب وسائل إعلام تركية، فإن قلعة غازي عنتاب التاريخية تعرضت لأضرار جسيمة بسبب مركزها الذي عرضها بشدة للزلزال الذي جاء بقوة 7.4 درجات في منطقة بازارجيك في كهرمان مرعش.

ويشير موقع “كاستل” إلى أن موقع قلعة غازي عنتاب استخدمت كنقطة مراقبة من قبل الإمبراطورية الحثية في الألفية الثانية قبل الميلاد. وفي القرنين الثاني والثالث بعد الميلاد، بنت الإمبراطورية الرومانية الحصن في الموقع عينه. وخضعت القلعة لمزيد من التوسع والتجديد في عهد البيزنطيين في القرن السادس. وفي عام 661 انتقلت القلعة إلى الأمويين، واحتلت مرات عدة.

وفي سوريا أعلنت المديرية العامة للآثار والمتاحف في سوريا عن أضرار كبيرة لحقت بقلعة حلب التاريخية وبمبان أثرية في حماة، نتيجة الزلزال المدمر.

وقالت المديرية في منشور على فيسبوك “تعرضت قلعة حلب لأضرار منها سقوط أجزاء من الطاحونة العثمانية، وحدوث تشقق وتصدع وسقوط لأجزاء من الأسوار الدفاعية الشمالية الشرقية. كما سقطت أجزاء كبيرة من قبة منارة الجامع الأيوبي، وتضررت مداخل القلعة وسقطت أجزاء من الحجارة ومنها مدخل البرج الدفاعي المملوكي، وتعرضت واجهة التكية العثمانية لأضرار”.

وأضافت “كما تضررت بعض القطع الأثرية المتحفية داخل خزن العرض، وظهرت تصدعات وتشققات على واجهة المتحف الوطني في حلب”.

وأشارت إلى أن “المدينة القديمة في حلب تعرضت لأضرار وانهيارات وتصدعات في الكثير من المباني السكنية الخاصة (…) وأفادت المعلومات بسقوط عدد من مآذن الجوامع التاريخية في حلب”.

وفي حماة قالت المديرية “تأثرت مباني تاريخية في محافظة حماة ما أدى لسقوط أجزاء من بعض الواجهات التاريخية لهذه المباني، وحدوث تشققات وتصدعات في واجهات وجدران مبانٍ أخرى تاريخية”.

وفي مدينة السلمية أفادت التقارير عن سقوط الجزء العلوي من مأذنة جامع الإمام إسماعيل، ما أدى إلى تصدع واجهة الجامع بسبب سقوط الأجزاء المذكورة عليها، وشوهدت أجزاء متساقطة من الجدران الخارجية لقلعة شميميس”.

وضرب زلزال بقوّة 7,8 درجات جنوب تركيا وسوريا الساعة 4:17 (01:17 بتوقيت غرينتش) على عمق نحو 17,9 كلم وفق المعهد الأميركي للمسح الجيولوجي. ويقع مركز الزلزال في منطقة بازارجيك في محافظة كهرمان مرعش التركية (جنوب شرق).

ودفعت السلطات التركية بفرق إنقاذ وطائرات إلى المنطقة المحيطة بمدينة كهرمان مرعش في الوقت الذي أعلنت فيه “إنذارا من المستوى الرابع” يدعو إلى المساعدة الدولية، حسب رويترز.

Eslam kamal

موقع حرف 24 الإلكتروني الإخباري يهتم بالشأن المصري والعربي يركز على القضايا الاجتماعية ويلتزم المهنية
زر الذهاب إلى الأعلى