سلايدرعربي و دولي

انهيار قلاع ومبان أثرية وتوقف مطارات وموانئ..حجم الخسائر الاقتصادية نتيجة زلزال تركيا

كتب – أبو بكر إبرهيم أوغلو

كشفت تقارير تركية مبدئية، عن حصيلة الخسائر الاقتصادية المتوقعة من زلزال تركيا وسوريا، والذي أدى فجر اليوم الاثنين، إلى خسائر بشرية هائلة زادت عن 1300 قتيل حتى الآن، وإصابة أكثر من 5 آلاف شخص، فضلا عن خسائر اقتصادية فادحة، وتوقف تما للخدمات العامة في الولايات المتضررة.وأعلنت هيئة الملاحة البحرية التركية أن ميناء إسكندرون الواقع في إقليم هاتاي بجنوب البلاد تضرر جراء الزلزال القوي.

كما انهارت قلعة غازي عنتاب التاريخية، التي يزيد عمرها عن 2200 سنة، وهي من أشهر المباني الأثرية في تركيا، والتي يقصدها مئات الألاف من ملايين السائحين كل عام.

وقالت الهيئة على “تويتر” إن العمليات مستمرة في موانئ بجانب إسكندرون.

كما أوقفت السلطات تدفق الغاز الطبيعي لأغراض احترازية في وسط مدينة هاتاي، ومنطقة كيراخان، ومركز مقاطعة كهرمان مرعش بازارجيك ونارلي بعد الزلزال المدمر.

وجاء في البيان الصادر عن المديرية العامة لنقل البترول عن طريق الأنابيب (بوتاش)، أنه جرى اتخاذ الإجراءات الأمنية اللازمة، والبدء في دراسات تقييم الأضرار.

كما جرى إيقاف تدفق الغاز الطبيعي إلى وسط مدينة هاتاي، ومنطقة كيرخان، ومركز مدينة كهرمان مرعش، وحي بازارجيك ونارلي. وتقوم فرق بوتاش الفنية بتنفيذ الضوابط والتدخلات اللازمة في الميدان.

ودعت إدارة الكوارث والطوارئ “آفاد” السكان بمناطق الزلزال خلال بيان رسمي، إلى عدم استخدام الاتصالات إلا للضرورة “نرجو من المواطنين الكرام عدم استخدام الاتصالات إلا للضرورة، والاستعاضة عنها بالرسائل القصيرة”.

وتوقف مطار هاتاي عن العمل، في حين أن مطارات جنوبي تركيا لم تزل تعمل وتكرس دورها ورحلاتها للخدمة والنقل وتبعات الزلزال.

كما أعلنت الخطوط الجوية التركية، صباح اليوم الاثنين، عن إطلاق رحلات جوية إضافية للمنطقة بعد الزلزال الذي ضرب كهرمان مرعش جنوب البلاد، مانحة خلال بيان “حق الإلغاء / التغيير المجاني لضيوفنا الذين لديهم رحلات جوية إلى المناطق المتضررة من الزلزال”.

واستمر الزلزال الذي ضرب “بازاجيلك” الساعة 4.17 صباحاً بقوة 7.4 على مقياس ريختر لمدة 30 ثانية ليوقع أضراراً مادية وبشرية في مدن وولايات كهرمان مرعش، وهاتاي، وأضنة، وغازي عنتاب، وملاطية، وكيليس، وأديامان، وديار بكر، وشانلي أورفا، وعثمانية.

ورفعت تركيا، بحسب تصريح وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، لوكالة “الأناضول”، حالة الإنذار إلى المستوى الرابع، وهو ما يشمل المساعدة الدولية، مضيفاً للوكالة التركية، أن البلاد سجلت ست هزات ارتداديه تخطت قوتها 6 درجات على مقياس ريختر، كما تغيرت واجبات حكام المناطق لتنسيق الزلازل، حيث جرى تعيين مهام جديدة لحكام بعض الولايات للتنسيق.

Eslam kamal

موقع حرف 24 الإلكتروني الإخباري يهتم بالشأن المصري والعربي يركز على القضايا الاجتماعية ويلتزم المهنية
زر الذهاب إلى الأعلى