سلايدر

بوتين يسخر من الشركات الأجنبية المغادرة من روسيا

ودع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الشركات الأجنبية التي غادرت روسيا، بسبب الصراع في أوكرانيا، قائلا: ” إن رحيلها سيفيد الشركات الروسية”.

وقال بوتين لمسؤولين كبار في اجتماع بثه التلفزيون الحكومي، إن تلك الشركات تكبدت خسائر كبيرة نتيجة الخروج من سوق كبيرة ومربحة.

وأضاف بوتين:”اليوم العديد من الشركات الأجنبية الغربية، تحت ضغط من حكوماتهم ، يغادرون سوقنا. كل التوفيق لهم”.

وقال، وهو يلوح بيده لفترة وجيزة في لفتة وداع:”لا شيء (في روسيا) انهار ولا شيء ينهار. شركاتنا ورجال الأعمال لدينا يلتقطون هذه الشركات، وحتى قطاعات بأكملها، ويواصلون هذا العمل بنجاح كبير”.

وغادرت عشرات الشركات الغربية – من منتجي الطاقة إلى سلاسل الأغذية والملابس – روسيا في العام الماضي، وسط عقوبات غير مسبوقة فرضتها دول غربية بعد أن نشرت روسيا عشرات الآلاف من القوات في أوكرانيا.

وباعت بعض الشركات الراحلة أصولها لمستثمرين محليين مقابل رسوم رمزية.

وتسببت العقوبات الغربية بسبب الصراع الروسي الأوكراني، في انقلاب بعض قطاعات الاقتصاد الروسي رأسا على عقب وقطعت أكبر بنوكها عن شبكة سويفت المالية وقلصت وصولها إلى التكنولوجيا وقيدت قدرتها على تصدير النفط.

وفي حين اعترفت الحكومة والبنك المركزي بوجود “صعوبات” تقول موسكو إن اقتصادها مرن وإن العقوبات ارتدت ضد الغرب من خلال رفع التضخم وأسعار الطاقة.

وقال بوتين إن روسيا يجب أن تبني نظاما لتطوير الطائرات بدون طيار وتهدف إلى أن تصبح “مصدرا للتكنولوجيا والكفاءة”.

استخدمت القوات الروسية على نطاق واسع الطائرات بدون طيار، بما في ذلك تلك التي تم شراؤها من إيران، خلال حملتها العسكرية المستمرة في أوكرانيا.

Eslam kamal

موقع حرف 24 الإلكتروني الإخباري يهتم بالشأن المصري والعربي يركز على القضايا الاجتماعية ويلتزم المهنية
زر الذهاب إلى الأعلى