أخبارتقارير و تحقيقاتسلايدرعربي و دوليموجز الانباء

مفاجأة..باقة ورد من السنوار إلى جانتس بعد استقالته

 

ماذا لو كانت حقيقية؟!

لو أن يحيى السنوار أرسل باقة ورد حقيقية إلى جانتس، لكان الأمر جللا و الخطب عميم.. و لكن الحقيقة هي أن بعضاً من النشطاء المنتمين إلى شباب الحزب الصهيوني الديني الإسرائيلي، وضعوا باقة من الزهور أمس أمام مكتب رئيس حزب الوحدة الوطنية بيني غانتس، الوزير بلا حقيبة وزارية في حكومة الحرب الإسرائيلية في مكتبه في الكنيست الإسرائيلي.

 

وجاءت مع الباقة رسالة كتب فيها: “مع الحب والتقدير.. يحيى السنوار” في إشارة إلى زعيم حماس، وهي رسالة ساخرة من نشطاء الحزب جاءت كرد فعل على الاستقالة من حكومة الحرب، التي أعلنها غانتس الأحد.

 

واعتبر النشطاء في رسالة مرفقة، أن “خطاب غانتس قبل يومين كان هدية للسنوار و منظمة حماس، حيث كتبوا:  رأينا جميعا الآلاف من سكان غزة يحتفلون بعد خطاب الاستقالة”.

ووضع النشطاء باقة زهور على مدخل مكتب الوزير في الكنيست، و أرفقوا مذكرة بها صورة زعيم حماس في قطاع غزة يحيى السنوار، كما لو كان هو من أرسلها.

 

وكتب النص باللغتين العبرية والعربية، وفي النهاية تم وضع رمز تعبيري برمز “V”، إشارة إلى انتصار السنوار.

 

وقالوا: “في حين أن هدف حماس هو تقسيم سكان دولة إسرائيل لإلحاق الأذى بهم، فإن غانتس يمنحهم بالضبط ما يريدون بأفعاله”.

 

و أضاف النشطاء: “في أوقات الحرب، نحتاج إلى أن نكون متحدين ضد العدو، وليس منقسمين بسبب اعتبارات سياسية رخيصة. ونحن ندعو كل شعب إسرائيل: الآن هو وقت الوحدة. ولن ننتصر إلا معا”.

 

واستقال غانتس، الوزير بلا حقيبة، من حكومة الحرب يوم الأحد، مما جعل رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أكثر اعتمادا على شركائه اليمينيين المتطرفين.

 

وانتقد غانتس نتنياهو لتردده في اتخاذ القرارات الاستراتيجية، ودعوته إلى إجراء انتخابات في الخريف.

خالد كامل

موقع حرف 24 الإلكتروني الإخباري يهتم بالشأن المصري والعربي يركز على القضايا الاجتماعية ويلتزم المهنية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى